أعيش وسط جماعة يتبعون المذهب الزيدي و يزعمون بأن المصلي له الخيار بأن يقرأ الفاتحة ...

الشيخ محمد بن صالح العثيمين


السؤال: أعيش وسط جماعة يتبعون المذهب الزيدي و يزعمون بأن المصلي له الخيار بأن يقرأ الفاتحة في الركعة الأخيرة من المغرب أو أن يستبدلها بقوله بسم الله و بالله و سبحان الله و الحمد لله و لا إلله إلا الله ... و لما كانت القراءة في كل هذه الركعات سرا فلا أعلم ما إذا كان الإمام يقرأ الفاتحة أو يقرأ هذه الأدعية كما أني وجدت حرجا في أن أسأله و قد علمت أن لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب فهل أصلي خلفه حتى لا أحرم من أجر الجماعة أو أصلي منفردا أم أن صلاتي خلفه صحيحة سواءا قرأ بفاتحة الكتاب أو لم يقرأ بها ؟
mp3 MP3 176KB استماع استماع