إذا سبق علينا الكتاب بسوء الختام فما فائدة العمل؟

الشيخ محمد بن محمد المختار الشنقيطي

السؤال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن أحدكم ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبين الجنة إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل النار فيدخلها، وإن أحدكم ليعمل بعمل أهل النار حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل الجنة فيدخلها"، كيف يكون هذا؟ وكيف نرد على من قال: إذا سبق علينا الكتاب بسوء الختام فما فائدة العمل؟
mp3 MP3 394KB استماع استماع