جمع أو دمج النية في الصلاة .

الشيخ محمد بن محمد المختار الشنقيطي


السؤال: هل يجوز جمع النية أو دمج النية؛ كأن يصلي صلاة السنة ويدمج معها صلاة الاستخارة أو يصلي سنة الوضوء مع سنة دخول المسجد أو أن يصلي سنة دخول المسجد مع سنة الضحى ؟
الإجابة: مسألة الاندراج هذه تقع فى الفرائض والنوافل والسؤال الذى ورد فى النوافل والسنن وسأقتصر على بيان حكم الاندراج فى حال النوافل والسنن إذا كانت السنة مع السنة يتحقق بالاندراج مقصود الشرع اندرجت ، وإلا فلا ، توضيح ذلك ..
إذا كان مقصود الشرع يتحقق بفعلك للسنة دارج إحدى السنتين تحت الأخرى يحقق المقصود منهما اندرجتا .. مثال ذلك .. الشخص حينما أمر بتحية المسجد .. مقصود الشرع ألا يجلس حتى يصلي بدليل أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يصلى تحية المسجد بعد الفريضة لأن مقصود الشرع حصل بصلاة الفريضة فإذا دخل الإنسان ونوى مثلاً رغيبة الفجراندرجت تحتها تحية المسجد لأن مقصود الشرع حصل برغيبة الفجر وهو ألا يجلس حتى يصلى فإذا كان من هذا الجنس حين إذن يندرج أما إن كان من الجنس الأخر أن لا يتحقق مقصود الشرع بأن يكون مقصود الشرع أن تصلى ركعتين من جنس وركعتين من جنس فلا يندرج مثلاً ركعتي الإشراق وركعتي الضحى ركعتي الإشراق مرتبطة بجلوس الإنسان بعد صلاة الفجر ركعتي الضحى مرتبطة بصلاة الضحى فلو أنه تأخر فى الإشراق إلى وقت الضحى لم يندرجا كما نص على ذلك ، لأن مقصود الشرع أن يتحقق فعل هذه العبادة وهى الركعين بعد الانتظار ثم كذلك أيضاً يتحقق فى صلاة الضحى بقصدها وهكذا صلاة الاستخارة إذا كان مثلاً الإنسان يريد أن يصلى سنة الظهر وصلاة الاستخارة فصلاة الاستخارة مقصودة بعينها ولذلك قصدت فقال عليه الصلاة والسلام فليركع ركعتين من غير الفريضة معناه أنه مطالب بالفعل ثم قال فى صلاة الظهر رغب إلى سبقها بالراتبة قبلها وهكذا بالنسبة لرغيبة الفجر وهكذا بالنسبة للشخص إذا دخل يريد أن يصلي.. فاتته مثلاً الركعتين القبلية والركعتين البعدية من صلاة الظهر فإنه لا تندرج تلك الركعتين تحت بعضهما لأن مقصود الشرع أن تقع الركعتين القبلية والركعتين البعدية والله تعالى أعلم
mp3 MP3 357KB استماع استماع