W3vina.COM Free Wordpress Themes Joomla Templates Best Wordpress Themes Premium Wordpress Themes Top Best Wordpress Themes 2012

Home » islam »

عمليات تقويم الفك والأسنان من أجل إزالة التشوهات والعيوب

 
السؤال:
أود السؤال عن حكم إجراء علاج تقويم جراحي للفك والأسنان؛ لعلاج الإطباق الخاطئ وسوء التنفس، كما يتضمن زراعة الذقن؛ لتصحيح شكل الذقن المتراجع. علما بأني أعاني من تراجع بالفك السفلي، مما يؤثر على التنفس بيسر. كما أن تغير شكل الوجه، وتراجع الذقن يزيد مع التقدم بالعمر؟ وجزاكم الله كل الخير.

الفتوى:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فالعمليات التي يراد منها علاج تشوه ونحوه، لا حرج فيها، فهي داخلة في باب التداوي، بخلاف العمليات التي يراد منها مجرد طلب الحسن وزيادة الجمال.

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: التجميل نوعان، النوع الأول: إزالة عيب، والنوع الثاني: زيادة تحسين.

أما الأول: فجائز إزالة العيب، فلو كان الإنسان أنفه مائل، فيجوز أن يقوم بعملية لتعديله؛ لأن هذا إزالة عيب، الأنف ليس طبيعياً، بل هو مائل فيريد أن يعدله، كذلك رجل أحول، الحول عيب بلا شك، لو أراد الإنسان أن يعمل عملية لتعديل العيب، فيجوز، ولا مانع، لأن هذا إزالة عيب…

 كذلك لو أن الشفة انشرمت، فيجوز أن نصل بعضها ببعض؛ لأن هذا إزالة عيب، أما النوع الثاني: فهو زيادة تحسين، هذا هو الذي لا يجوز، ولهذا لعن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم المتفلجات للحسن… اهـ.

وانظري المزيد في الفتوى: 349468

 والله أعلم.

 

Related Posts

  • No Related Posts
 
 

0 Comments

You can be the first one to leave a comment.

 
 

Leave a Comment