فتاوى مسجد الشباب

الشيخ محمد عبد المقصود

  • التصنيف: قضايا إسلامية معاصرة
  • المصدر: فريق عمل
  • تاريخ و مكان الإلقاء: مسجد الشباب بالقاهرة يوم الجمعة 23 من ذي القعدة لعام 1424 هـ-الموافق 16-1-2004 م
  • الجودة: متوسطة
  • المدة: 0:45:22
  • الديموقرطيّة و حقوق الإنسان .. كما يُريدها الغرب
  • الصد عن سبيل الله بأيدٍ تنتسب للإسلام .. تنفيذٌ لمخططات الغرب
  • الذّكر .. كلماتٌ باللسان .. تَقِرُ في القلب ، و إنّ أعلى الذكر مراعاة الحدود
  • إنّ الله يُمهل و لا يُهمل ، و إنّه ليُملي للظالم ، حتى إذا أخذه لا يُفلته
  • تعليق على مقال صحفي وصف العودة إلى الحجاب بالعودة إلى الظلام ، و أن كُتُب السلف الصالح " كُتُب صفراء " - عامل الله كاتبها بما يستحق -
  • " إنّ هذا العلم دين ، فانظروا عن من تأخُذون دينكم " ، و إنّ تعلّم العلم له طُرُقه ، فلا نأخُذُه من مجلة علمانية ، أو صحيفة يُديرها العلمانيون
  • فتاوى بعد الدقيقة 18:30 ، و تفصيلُها كما يلي :
    • (1) استعرت شريط فيديو قبل الالتزام و لم أرُدّه ، فماذا علي أن أفعل ؟
    • (2) أتعرّض للتعامل مع النّصارى في مجال العمل ، فهل يجوز لي تهنئتهم في أعيادهم تجنباً لحدوث مشاكل ؟
    • (3) انتشرت كثير من الكُتب التي تدعو إلى الإرجاء في هذه الأيام ، فأرجو التحذير من هذه الكُتب و الرّد عليها .
    • (4) هل يوجد اختلافٌ في العقيدة كما يوجد اختلافٌ في الفقه ؟ و ماذا عن أهل العلم الذين زلّوا في مسائل من مسائل العقيدة ؟
    • (5) أنا أبحث عن وظيفة و لكن أخشى أن أُقدّم حُبّ الدنيا عند الدّعاء بالوظيفة ، و في نفس الوقت أخشى أن أفقد هذا السلاح ، مع العلم أنّي أُلاحظ شتات قلبي .
    • (6) أبي و أمي يعملان في بنك و ليس لهما مصدر آخر ، فهل لي أن أُطعم ضيفي أو أتصدّق أو أُهدي به ، مع العلم أنّي أدرس في كلّية عملية.
  • مجموعة فتاوى سُجّلت للشيخ في طريقه للخروج من المسجد :
    • (1) صيام تسع من ذي الحجة ، جوازُه و فضلُه ؟
    • (2) شراء المال بالمال ، و الموقف من شراء الدينار العراقي
    • (3) هل يجوز البيع بالتقسيط ؟
    • (4) الوسوسة في نيّّة الصلاة
    • (5) اشتريت شريط بثلاثة جنيهات و بقي لي جُنيهين عند البائع بأن آخذهم بعد ذلك ، فهل ذلك من الربا ؟
    • (6) يطلبوا منّي في العمل أن أحلق لحيتي ، فهل أترك العمل ثُم أبحث عن عمل آخر ، أم أبقى فيه إلى أن أجد عمل آخر ؟
    • (7) كلمة حول إعفاء اللحية ، و الفِتَن في عصرنا هذا .
    • (8) زوجتي تكره شكلي باللحية رغم أنّها مُحجّبة،فماذا أفعل ؟
mp3 MP3 10.64MB
rm RM 3.81MB